-{ مِن رحم الـ وجع تتناسل آهاتي ..!

الثلاثاء، 31 يناير، 2012

... إليكم أصدقائــي أخط كلماتي ...








... إليكم أصدقائــي أخط كلماتي ...






... إليكم أصدقائــي أخط كلماتي ...
لا نستطيع مواصلة مشوار حياتنا 
دون أصدقاء
ملاذنا الذي نلجأ اليه 
في الشدائد والمحن
يخففون عنا الحزن والالم
وتقديم النصح والإرشاد والدرر
{ فالصداقة }
أجمل ما نعيشه في الحياة بدوون ألم
ففيها
الحب..التآخي..التضحية ..العطاء..العطف
فاصداقة الحقيقة مرآة حقيقية نري فيها أنفسنا علي حقيقتها
فإذا ضحكنا ضحكت وإذا تجهمنا تجهمت
فحديثهم ممتع..مشوق..جذاب
فهو كالموسيقي التي تؤثر بعمق والدواء الذي 
يزيل الألم ..!!





إشتقتكم بحجم السماء أصدقائــي

أينما كنتم لكم قبلاتي..




فالصديق المخلص ملاذ حقيقي فإان تجده 
فإنك وجدت كنزاً

... قـــاتل الشــباب ...










 ... قـــاتل الشــباب ...


يوم تجد في حياتك فراغاً فتتهيأ حينها للهم والغم ..
والفزع
لأن هذا الفراغ يسحب لك كل ملفات الماضي..
والحاضر والمستقبل أدراج الحياة ..
لذا أحاول أن أشغل نفسي بأعمال مثمرة نوعاً ما بدلاً من الإسترخاء القاتل
لأنه وأد خفِي ..وإنتحار بكبسول مسكن..
فهو أخطر حالات الذهن..
فيوم يفرغ صاحبه من العمل فهو كالسيارة المسرعة ..
في إنحدار بلا سائق
تجنح ذات اليمين وذات الشمال ..
فالفراغ أشبه بتعذيب بسيط ..!!
فإذبح الفراغ بسكين العمل ..















هموم عالقة












أثناء العمل متعبة ومرهقة 
إلا أنني أشتاق لها بشدة..
لأن من خلالها أذوب في عملي
ليس حبا بالعمل والتعب وإنما هربا
من آلامي التي باتت تخنقني و من
وجع الهموم التي علقت بذاكرتي ...


الثلاثاء، 24 يناير، 2012

جَمَرْ تَحْتَ الرَمَاْدْ.,,,












جَمَرْ تَحْتَ الرَمَاْدْ.,,,




آآآآثار الحب الأول تبقى محفورة في ذاكرة الإنسان 
 وكثيراًما تكون هذه البصمات
كالجـــمـــر تــــــحـــت الرمــــاد.,,



حُرِرَتْ بِــــواسِطة,,
هَــــــــــنَـــــادِيْ














كـم أشتـآق لـرؤيتـكـ 


كـم أحـبك وأنت لـآ تـعـلـم

مُتعبة جدآآآ








واه اسفي,,,

واه حزني,,,

وبأسي,,,

لأن تلكَ الأشيآءْ التي لآ نستطيعُ أنْ نحكيْ للنآسِ عنهآ 

أو أن نبوح بهاا

وتسكن في أعمآآقنا

هي أجملَ الأشيآءِ في حيآتنآ 

بصدق


متعبة جدآآآ

..؟؟!!


مَـــــــــــــــطَـــــــــــــــرْ












مَـــــــــــــــطَـــــــــــــــرْ

أشتم رائحة المطر التي ملأت الأجواء

بعبقهااا

تنفسوا معي رائحة المطر

وادعوا الله ما شئتم 

فإن في المطر دعوات

لا يردهاا رب السموات



لا تنسوني من الدعاء





الجمعة، 20 يناير، 2012

دِفــــْــــــــ ء المـَــــطـَـــرْ.,,







دِفــــْــــــــ ء المـَــــطـَـــرْ.,,



تلبدت السماء بالغيوم
أذنت بسقوط المطر
بدأت السماء تمطر,,, 
قطراتهاا
تتسع وتكبر شيئاً فــــ شيئاً
قطرة تتلوها قطرة
وكأنهاا فتاة يايسة وبائسة
لم تجد مفر من نزول دمعاتها
دمعة تتلوها دمعة
ازدادت لتخفف من وطئة آلامها
وتزيل الهم والغم الذي أثقل صدرها منذ أيام 


ها هي
قطرات المطر
تعزف موسيقاها من جديد على
نافذتي
لعلها تبعث في نفسي الطمأنينة
بأن الخير قادم,, بأن البشر آآآت ٍ
لتغمرناا رائحة المطر
وتملأ الأكوان

فيا قطرات المطر 
بللي وجهي لتغسلي ذنوبي وتمحو آآآلامي

قطرااااتي
اختلطي بدموعي لتغسلي قلبي وآآآثامه
وما اقترفته في أيامي
خففي آآآلامي
فاهطلي بشدة
وانسابي بهدوء لتلامس وجهي




أعشق (المطر),,


حُرِرَتْ بِــــواسِطة,,
هَــــــــــنَـــــادِيْ



ذِكْـــــــــــرَيَاااااتْ,,




ذِكْـــــــــــرَيَاااااتْ,,


عندما أقف بنافذتي,,
أنظر بتأمل إلى قطرات المطر
أتخيل نفسي منذ كنت طفلة صغيرة 
تبعث وتلهو نحت المطر
كم ؟؟كم هي أيام جميلة 
نلهو مع بعضناا
نركض ونجري
نغني تحت المطر
محررين من كل القيود
كما قطرات المطر..



كم أشتاقك  أيام الطفولة..,,,!!!



حُرِرَتْ بِــــواسِطة,,
هَــــــــــنَـــــادِيْ

عَــــــــــاْلَمَــــــــــــــــــي.,,,





عَــــــــــاْلَمَــــــــــــــــــي.,,,



لي فترة لم أكتب ..ولم أدون
هنآآآآآ
لا أدري لمَ 
ربما كنت  حزينة وبائسة 
لدرجة فقدت يدي المقدرة على إمساك قلمي 
وإفصاح عما يجول في أعماق قلبي
وعن الحزن الذي إعتراني
وسكن قلبي,,
ولكن .,,
ولكن أدركت لا سبيل لي غير الورق
لأشكوو له 
ليرأف بحالي
في عالم طغت عليه المادية
والمصالح الشخصية
فكلٌ , يقول
نفسي ,, نفسي
في عالم لا يهمة احساسي , ومشاعري
وما أشعر به وإن كنت دوما ,,و ولا أزال أحتفظ بهاا في أعماق أعماق قلبي

فانا هنــــآآآآ في عالمي
بـــــين الورق
من جديد,,,


حُرِرَتْ بِــــواسِطة,,
هَــــــــــنَـــــادِيْ



الأحد، 8 يناير، 2012








اللهم قربني منك,ولا تحجبني عنك,ولا تحوجني لاحد غيرك يا الله,
الهم إهدني إليك وعرفني عليك
يارب ألهم قلبي الصبر,,

يـــــــــارب

فأنا أحتاجك دوماً بـــــــ قربي..!!



الخميس، 5 يناير، 2012

~أَيُهَـــا البَحْر~








~أَيُهَـــا البَحْر~


لَا أَدْرِيْ هَـلْ اُخَاطِبُكَ بِالصَمْــتْ...
فَالصَمْت أحْيَانْاً أبْلَغ مِنْ الكَلامْ...أمْ أخَاطِبُكَ بِلُغة العُيونْ ....
فقدْ حَارَ قلْبِيْ أمَامَكْ أنْ يَبُوحْ بِمَكْنُوناتِه وأسْرَارِه...


~أيُهَا البَحْر..~


رُبَمَا كَانَتْ أمْوَاجُكَ تَرَانِيمْ الوَدَاع...رُبَمَا كَانَتْ زُرقَتُكَ تَحْمِلْ أسْرَارَ مَنْ عبَرُوا عَليكْ ...


~أيُهَـــا البَحْر~


تَمَرُدكَ قصِيدَةً مَكْتُوبَة..أمَــا أنَــا فَلَسْتُ سِويْ فِنْجَانْ القهوَة والقَلَمْ..وبَقايَا الدُمُوع تَنَاثَرتْ عَليْ وَجْنَتَيْ..ألْهَبَت نِيــرَانْ الشَوقْ بِدَاخِليْ ...

مَــــــــــــسَـــــــــــــــــــاااءً..,,,!!




مَــــــــــــسَـــــــــــــــــــاااءً..,,,!!

تتسلل ... أشعة النهار من خلف الستائر ...
معلنة أن الظلام قد انهزم ورحل ...
...
امتزجت شتى أنواع المشاعر بخلدي ...
أزحت ذرات الغبار عن محبرة الفرح وغمسة ريشة قلمي فيها ...
وحملته بين أناملي ...
نثر من الفرح حروفا ...
لا معنى لها ... 
ولكن بريقها أسر الأنظار ...
رأيت الحروف بين السطور تتمايل ...
على لحن الحياة ...
الذي عزفته مشاعر الراحة التي توسطت فؤادي منذ أيام ...
...
اكتب قلمي ... وعبر وانثر الفرح هنا وهناك ...
فقد مللنا الحزن وأيامه ...


وخلعنا ردائه الأسود ...
وبنينا دوننا ودونه الحواجز والسدود ...
...
وبعد طول سفر وتجوال ...
حان وقت العودة للأوطان ...
...
فثماري ملأت أغصان الأشجار ...
فقد أتى وقت الحصاد ...



...
قلمي اكتب ودون كل لحظاتي ...

لا تغفل أي تفاصيل من حياتي ...

فكما دونا الحزن أعوام وأعوام ...

وقضينا الأوقات بين ممراته ...

سنخلد لحظات السعادة والراحه ...


خربشاااات,,


الأربعاء، 4 يناير، 2012

أَدْمَـــنْـــتُ العُـــــزْلَــــــه..,,!!!



أَدْمَـــنْـــتُ العُـــــزْلَــــــه..,,!!!




إني حريصة الآن على أن أوظف وقتي لمصلحةما,
أعتقد أنها أفضل 
وهي القراءة والكتابة.
يشكو كثير من الناس العزلة والفراغ,
 أما أنا فإنني أدمنت العزلة 
فبيني وبينها صداقة حميمة.
فالعزلة هي أحد الاختبارات الكبرى
 لقدرة المرء على التماسك,
 وطرد الضجرفهي قوة روحية عالية جداً.
حريصة جداً على البقاء في العزلة ,
وهذا لا يعني أنه انقطاع عن الحياة والواقع والناس
,فإنني أنظم وقتي في شكل لا يسمح لي بأن أنغمس في علاقات اجتماعية قد لا يكون كلها مفيدة.,,!!!


فقد أدمنت الجلوس من النفس مع الكتب مع الموسيقى 
ومع الورق الأبيض لأخط به كلماتي من جديد.


هَــــــنَــــــــــادِيْ...,,!!

الثلاثاء، 3 يناير، 2012

الهي علمني




الهي علمني

الهي علمنى كيف أسعد أكبر عدد من المحرومين.
 وأبعث الأمل فى نفوس البائسين..
أرسم الضحكات على شفتي كل حزين ....
أمسح الدمع من كل عيون المكلومين ..
أعيش بقلوب الجميع والضعفاء المساكين
بفضلك يا أكرم الاكرمين ,,



وسَلام ٌ عَلَى دَرْوُيْش .,,,






شَاعِرُ المقَاومَةِ والجهادِ"مَحْمُودْ دَرْوُيشْ"





"أنا أقرأ محمود درويش ,أنا معجب بديوانه"لماذا تركت الحصان وحيداً؟", لأن هذا الإعجاب قادني إلى الإعجاب بتعلق الشعب الفلسطيني بقضيته وأرضه "


                                - شارون رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق-



"يستحق الشاعر الكبير محمود درويش أن يكون حديث الناس فهو موجود فى المقدمة من حركة الشعر العربي"


                                           - أحمد عبد المعطي حجازي-


استوقفتني هذه الكلمات كثيراً,في كتاب قد شرعت في قراءته
 أحسست أنه من واجبي أن أكتب عن شاعر
 كبير كــ (محمود درويش).


فهذه الكلمات التي قيلت بحقة
أقل ما يقال عن شاعر المقاومة والجهاد,
 أمام مجهوداته العظيمة و إنجازاته القيمة.
فشعره يعد بحر لا تحده شواطئ,
وأمواجه لامست كل البلاد,
 أبناؤه في كل بيت ينطق بالضاد,
ويردد شعره في كل مكان ,وعلى جميع المنابر.
فقد عاش درويش
بطلاً يبارز الغزاه والمغتصبين بالكلمة ,
 ومات شهيداً,
 حيث قتله كمده وحسرته على هذا الوطن .


بل برز شاعراً
 يعبر عن الإنسانية كلها, لا عالمه وحده .
وأصبح علماً يشار إليه بالبنان
 ,وتنحني له الظهور بالتبجيل والإحترام
فهو مثالاً حياً لمسيرة الكفاح الفلسطيني
 عبر ستين عاماً,
منذ اغتصاب فلسطين مروراً بالإنتفاضة وحتى هذا الوقت المرير الذى نحياه الآن
,ولقد جسد ذلك كله فى كتاباته نثراً وشعراً.


فهنا أنحني لروحه
 الأبية تبجيلاًواحتراماً

 فى زمن ندر فيه الرجال
  فقد أصبحت فلسطين بدونه ثكلى أ كثر مما تحتمل .


وسَلام ٌ عَلَى دَرْوُيْش .,,, 

الاثنين، 2 يناير، 2012

مَحَطَاتْ فِلِسْطِيْنِيِة 2011م



مَحَطَاتْ فِلِسْطِيْنِيِة
2011م



القدس مازالت أسيرة.!!
وأبناؤها الشجعان في كل مكان
لم ينسوها,,
والمقدسين ما زالوا متمسكين بها
رغم قسوة المحتل,وسياستة العنجهية
رغم الصمت العربي تبقى القدس أبية,,
,,,,,

انقضى عام 2011م بكل معاناته وأفراحه
وطوى معه انجازات عديدة ,سطرها أبناء فلسطين بصمودهم وتحديهم,,,..
فعلى المستوى السياسي حققت فلسطين إنجازاً
 كبيراً بحصولها على عضوية الأمم المتحدة
وفيها تم شمل الإخوة المتنازعين
فهناك خطوات إيجابية نحو مصالحة فلسطينية ,
بجميع ألوانها السياسية.





وقامت المقاومة بتطوير نفسهاوأسلحتها 
في مقابل إستخدام الإحتلال لكل الأساليب الحديثة ؛لتركيع الفلسطينين
مما جعل الجيش الصهيونى يفكر ألف مرة قبل أن يقوم بأى خطوة ضد قطاع غزة,,,,




الثورات العربية من أبرز أحداث عام 2011م حيث ساهمت بجزء كبير في دعم ملف المصالحة إلى الأمام.
وتحسنت علاقة قطاع غزة بمصر الشقيقة, وأتمت بعض الإنجازات بخصوص معبر رفح.




وتكللت نهايتها بفرحة عارمة شملت ,أبناء الشعب الفسطينى كافة حيث وحدت غزة والضفة الغربية .
وأدخلت الفرحة إلى قلوب الفلسطينين ,حيث أخرجت أكثر من 1000 أسير وأسيرة من المعتقلات الصهيونية في صفقة 
الإنتصار
"صفقة وفاءالأحرار".
ولكن لن يهدأ لنا بال حتى إخراج جميع الأسرى من ما يسميه الإحتلال بـــ (مقابر الاحياء).




وأنا على يقين بالله أن عام 2012م سيكون عاماً مليئاً بالفرحة والسعادة..
وكل عام وأنتم بألفِ خيرٍ..

حُرِرَتْ في 2/1/2012م



اضغط هنا لتكبير الصوره